شريط الحمل كاختبار منزلي لمعرفة حدوث الحمل من عدمه

Pregnancy test strip
Pregnancy test strip

من أجل اختبار معرفة الحمل والتأكد من حدوثه، تلجأ العديد من السيدات إلى البحث عن طرق واختبارات ناجحة ومضمونة للتوصل إلى ذلك ومن الطرق الأكثر استعمالا وتداولا عند الحوامل نجد شريط الحمل المنزلي، وهو عبارة عن شريط يمكن للسيدات اقتناؤه من الصيدليات أو من بعض المحلات التجارية الكبرى وتجربته في البيت لمعرفة حصول الحمل، حيث يُمكّن هذا الاختبار من الكشف عن هرمون الحمل عند المرأة الذي يكون مركزا في البول. في هذا المقال سنحاول التعرف على كيفية استخدام شريط اختبار الحمل للتأكد من حدوث الحمل في المنزل.

ماهو افضل شريط الحمل ؟

لشريط الحمل أشكال وألوان ورموز مختلفة بسبب توفره بكثرة في جميع الصيدليات والمحلات التجارية، ولشرائه يستحسن أن تستشير السيدة قريباتها وصديقاتها اللاتي سبق واشترين هذا الشريط وأعطاهن نتائج مرضية عند تجربته أي أن يكون الشريط مشهود له بالجودة والضمانة. ولكل شريط حمل تعليمات وطرق مختلفة، سنحاول إذن عرض بعض الخطوات العامة التي تفسر طريقة إجراء الاختبار عن طريق استعمال الشريط كيفما كان نوعه وشكله:

كأفضل وقت للقيام بالاختبار، ينصح بإجراء اختبار الحمل المنزلي قبل موعد الدورة الشهرية للمرأة ببضعة أيام أو أسبوع حتى تكون نتيجة الاختبار ناجحة ومرضية.

كيفية استعمال شريط الحمل المنزلي ؟

قبل إجراء الاختبار يجب أن تكون المرأة في نفسية جيدة وتتجنب التوتر والارتباك تفاديا لنسيان أي خطوة من خطوات كيفية استعمال الشريط.
بعد اتخاذ قرار إجراء الاختبار يرجى قراءة التعليمات الموجودة على العبوة الخارجية للشريط بدقة لكي لا تقع المرأة في أي خطأ عند إجراء الاختبار.

أخذ عينة من البول في أي وقت خلال اليوم من الأفضل أخذها في الصباح الباكر لأن هرمون الحمل يكون أكثر تركيزا خلال فترة الصباح، يتم الاحتفاظ بكمية البول المأخوذة لبعض الوقت، ثم بعد ذلك تقوم السيدة بالاختبار من خلال وضع كمية البول المخزنة على شريط الحمل كما هو مذكور في التعليمات.

انتظار بضع دقائق على مرور الاختبار حيث يجب على السيدة ضبط الوقت المحدد لكي لا يقع أي خلل في نتيجة الاختبار (عادة يتم انتظار من خمس إلى عشر دقائق، لكن قد تختلف مدة انتهاء الاختبار حسب نوع الشريط الذي استعملته السيدة) ثم بعد ذلك تشرع المرأة في معاينة النتيجة، إذا كانت نتيجة الاختبار سلبية فهذا دليل على أن المرأة غير حامل، إذا حصل العكس فإن المرأة حامل (قد توجد علامات أخرى لمعرفة النتيجة مثل الألوان وغيرها من الرموز وذلك حسب نوع الشريط الذي استعملته السيدة).

ماذا يجب ان تفعل في حالة شك في النتيجة ؟

إذا مرت بعض الأيام ولم تحدث الدورة الشهرية ولم تظهر كذلك على المرأة أي علامات لاحتمال حدوث الحمل، ينصح بإعادة إجراء الاختبار للتأكد مرة ثانية من وقوع الحمل، ويفضل في هذه الحالة أن تذهب السيدة إلى الصيدلية لإجراء الاختبار هناك لكي تتحقق فعليا من النتيجة التي ستحصل عليها بعد إجراء الاختبار, كما أنها ستطمئن وتقتنع أكثر بالنتيجة نظرا لتوفر الصيدلانية على خبرة في هذا. أو يمكنها زيارة الطبيبة مباشرة. لكن في كلى الحالات من النادر أن تكون نتائج اختبار شريط الحمل غير صائبة.

في حالة إذا ما كانت نتيجة اختبار الحمل إيجابية فهذا يعني بأن المرأة بالفعل حامل ويمكنها التأكد من ذلك من خلال علامات وأعراض الحمل التي تبدأ في الظهور خلال فترة قليلة من حصول الحمل مثل الشعور بالتعب والإرهاق، الذهاب إلى دورة المياه عدة مرات في اليوم، الشعور بالقيء والغثيان خصوصا في الصباح، القلق والاكتئاب وغيرها من الأعراض التي تصيب الحامل في أشهرها الأولى. يجب في هذه الحالة أيضا زيارة طبيب مختص وهو أمر بديهي لأن المرأة يلزمها القيام ببعض الفحوصات الطبية للاطمئنان على صحتها وعلى صحة جنينها.

ان كنت تودين التعرف كثيرا عن اعراض الحمل، فهناك مقال مفصل عن اعراض الحمل يمكن قراءته لتأكد بنفسك من حالتك.

إلى جانب شريط اختبار الحمل توجد العديد من الطرق لمعرفة ذلك لكن أهمها يبقى زيارة الطبيب للإطلاع على النتيجة بشكل واضح. في هذا المقال حاولنا أن نقدم لك نظرة عامة على كيفية استعمال شريط الحمل كنوع من أنواع الاختبارات المنزلية الناجحة والمضمونة للتحقق من حدوث الحمل نرجو أنه كان مفيدا لك وأعطاك فكرة عامة على كيفية استعمال شريط اختبار الحمل في البيت.

يعتبر الحمل مرحلة أساسية في حياة أي سيدة متزوجة، حيث تجدها تنتظر بشغف هذا الحدث
كل امرأة في هذا العالم تتمنى أن تصبح أما وتعيش فترة الأمومة بجميع مراحلها وتفاصيلها،
بعد مرور بضع سنوات من الزواج ولم يحدث حمل بعد، رغم العديد من المحاولات المتكررة
بعد التأكد من حدوث الحمل، يلزم على المرأة الحامل اتباع مجموعة من التوجيهات والنصائح التي
هناك العديد من السيدات يفضلن التأكد من حملهن بأنفسهن، حيث يبدأن في البحث عن الطرق